اقتصاد

عقوبات أميركية على شركة سورية تزود النظام بالنفط

 

 

 

 

PDK-S: فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على شركة “القاطرجي” النفطية في سوريا، لتزويدها حكومة الاسد بالنفط.

 

وقالت الوزارة عبر موقعها الإلكتروني، يوم الخميس إن شركة “القاطرجي” السورية لعبت دور الوسيط بين النظام السوري وتنظيم “داعش”، عبر تسهيلها نقل شحنات نفطية بين الطرفين، بالإضافة إلى تزويد حكومة الاسد بالفيول وشحنات أسلحة وتقديم الدعم المالي.

 

وشملت العقوبات أربعة أشخاص، من بينهم صاحب شركة ” القاطرجي” محمد قاطرجي، والوسيط في صفقات النفط ياسر عباس، ومستشار شركة “آبار بتروليوم” عدنان العلي، ورجل الأعمال اللبناني فادي ناصر، الذي قدم العدم المالي للنظام السوري.

 

وطالت العقوبات خمسة كيانات بينها شركة “IPC” الإماراتية لإنشاء خطوط أنابيب النفط، وشركة “عبار” اللبنانية للبترول.

 

وتنص العقوبات على تجميد الأصول في البنوك الأمريكية لأي من الأشخاص أو الكيانات المذكورة، ومنع جميع الشركات الأمريكية من القيام بتعاملات معهم.

 

وشملت العقوبات موظفين أمريكيين اثنين وآخر صيني يعملون لصالح شركات ”قطرنجي”، التي مدت مركز البحوث العلمية التابع للاسد بالمعدات الإلكترونية.

 

وسبق أن فرضت الوزارة الأمريكية عقوبات، في تموز الماضي، على ثمانية أفراد وخمسة كيانات لهم صلة ببرنامج نظام الاسد الكيماوي.

  1. اكثر قراءة في اليوم
  2. هذا الأسبوع
next
prev


 أخبار - کوردستان - - سوریا  - العالم - آراء - تقارير ولقاءات - البارتي - اقتصاد - ثقافة - منوعات - فیدیو - اتصل بنا