محسن طاهر: المجلس الوطني الكوردي يمثل تطلعات الشعب الكوردي في الحرية والديمقراطية وحامل المشروع القومي والوطني

 

 

 

PDK-S: أسباب جمود المجلس الوطني الكوردي ،إلى أين انتهت الخلافات بين المجلس الوطني الكوردي والائتلاف السوري  وأسئلة أخرى في حوار حصري  لفدنك نيوز مع عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني- سوريا ورئيس المجالس المحلية في المجلس الوطني الكوردي “محسن طاهر”  ،فيما يلي تفاصيل الحوار :

 

ما أسباب جمود المجلس الوطني الكوردي :

 

محسن طاهر : أعتقد جازماً أن المجلس ليس ضعيفاً, لا بل يمتلك قوة جماهيرية لا تستهان بها, كونه يمثل تطلعات الشعب الكوردي في الحرية والديمقراطية, وحامل المشروع القومي والوطني في البلاد, ربما شاب أداء المجلس في السنتين الماضيتين بعض الركود أو حالة من التعثر, وهذا مرتبط بمجمل الظروف المحلية والإقليمية والدولية, فالمجلس باعتباره كيان سياسي يؤثر ويتأثر بالظروف الذاتية والموضوعية صعوداً ونزولاً, في الوقت الراهن يعمل المجلس الوطني حثيثاً على إزالة العراقيل وتجنب العقبات التي حالت دون تطويره وتفعيله كما يجب, وبعيداً عن التفاؤل المفرط أؤكد بأنه سيكون للمجلس دور ملموس في الراهن الكوردي والسوري مستقبلاً

 

الهيئة السياسية المشكلة للمجلس الوطني الكوردي هل تشكلت بسبب ضعف المجلس الوطني كما يشاع؟

 

محسن طاهر: الهيئة الرئاسية المشكلة حديثاً لا تختلف كثيراً عن مكتب الأمانة العامة سابقاً وما يسجل لها إنها أكثر دينامية من مكتب الأمانة وتعتبر في حالة انعقاد دائم وتتماشى مع المتغيرات المستجدة والمتسارعة في الشأن السوري في الحال دون التباطؤ أو التأخير.

 

لماذا لا يتم جمع مكونات المجلس في القرار السياسي وإنما يختصر فقط على بعض الأشخاص؟

 

محسن طاهر: المجلس حالة مؤسساتية مكونة من مكاتب ولجان متخصصة كل يعمل في مجال عمله وتخصصه, واتخاذ القرارات يتم في محطاته الرسمية سواء كانت في جلسات الأمانة العامة التي تعقد شهرياً أو جلسة المجلس العام التي تعقد كل شهرين والتي تتساوى فيهما عدد الحزبيين مع المستقيين فالكل مشارك في القرار ورسم سياسة المجلس, لذا القرار السياسي لا يقتصر على بعض الأشخاص كما يشاع.

 

هناك أنباء بإقامة لقاءات بين قيادات المجلس الوطني في الداخل وبين “تف دم”  ما صحة الأنباء ؟

 

محسن طاهر : حتى تاريخه لا توجد أي لقاءات بين المجلس الوطني وتف دم

 

إلى أين انتهت الخلافات بين المجلس الوطني الكوردي والائتلاف السوري ؟

 

 محسن طاهر : يربطنا مع الائتلاف الوطني السوري وثيقة مكتوبة ومزيلة بـبعض التحفظات، لكن الخلاف والاختلاف سيد الموقف راهناً, والسبب يعود بالدرجة الأولى إلى تهرّب الائتلاف من مسؤولياته الأخلاقية والوطنية, وتجاهله نداءات ودعوات المجلس حيال منطقة كرداغ مؤخراً, فالبنود المتعلقة بالشعب الكوردي وقضيته القومية والوطنية وشراكتنا البينية تنتهك نتيجة تنامي دور التيار المتشدد الموالي للخارج على حساب انحسار دور التيار الوطني والديمقراطي فيه.

 

أي من الأشخاص في المجلس الوطني تفضله  لقيادة المرحلة الحالية ؟

 

محسن طاهر : لا أنكر دور الشخص الكاريزمي في صيرورة التاريخ والفعل السياسي, ولكن أزعم أن الحالة المؤسساتية والتخصصية هو السبيل الأنجح لقيادة المجلس وتطويره وتفعليه راهناً ومستقبلاً.

 

محسن طاهر سياسي معروف على الساحة الكوردية  ،ما نظرتك المستقبلية لكُردستان سوريا ؟

 

محسن طاهر : بما أن الشعب الكوردي مكون رئيسي من مكونات سوريا, فقضيته القومية مرتبطة بالمسألة الوطنية والديمقراطية العامة في البلاد, لذا فالحالة تستدعي الوقوف جدياً للبحث في حل عادل لمعاناة شعب مورس بحقه سياسات شوفينية بغيضة على مدى عشرات السنين, فديمومة الأزمة السورية, وعدم الوصول للحلول السياسية الناجحة للمكونات القومية والدينية والمذهبية في البلاد, قد تفرض وقائع جديدة وحلول منطقية, بأسماء ومسميات مختلفة على امتداد جغرافية الوطن

 

 

الاستفتاء الكوردستاني بعد عام ازدياد ثقة الشعب بالبارزاني

PDK-S: أرضية جديدة للشعب الكوردي لإعادة النظر بالحسابات والتحالفات الاستفتاء عملية قانونية شرعتها منظمة الأمم المتحدة وحق للبشرية جمعاء، والشعب الكوردي الذي يبلغ تعداد سكانه 50 مليون نسمة وحسب الشرعة

يحيى العريضي: الإخوة الكورد لديهم مظلومية تاريخية .. ونحن السوريون لم نتعاطف مع محنتهم

PDK-S: قال الدكتور يحيى العريضي، الناطق باسم هيئة التفاوض السورية حالياً في حوار خاص مع صحيفتنا «كوردستان» أنه لم يكن يتوقع أن النظام على هذه الدرجة من الشراسة من الإجرام، وأن يفعل بسوريا ما فعل، لكن

بارزاني رمز كوردستان وأمل الكورد في نيل حقوقهم والفوز بدولتهم القادمة .. كوردستان

PDK-S: مر اثنان وسبعون عاماً على تأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني، ومازال النضال مستمرا. بتأسيس هذا الحزب وضع الكورد في العراق وحتى في أجزاء كوردستان الأخرى قدمهم في الطريق الصحيح، الطريق نحو المشر

أربع سنوات...مازالت شنكَال حكاية ألم

PDK-S: شنكَال المدينة الهادئة المتربعة على جانبِ سفحِ جبلٍ عُرف باسمها، المدينة المفعمة بالحياة والنشاط منذ آلاف السنين حيث سكن منطقة سنجار مجتمعات وثقافات قديمة، وتشهد آثار إمبراطوريات كالفارسية وال

محمد برمو : الكورد يدعمون قضايانا.. ولا ينكر فضلَهم إلا جاحد

قال محمد برمو البرلماني الدمشقي السابق، ورجل الأعمال ورئيس الجمعية الوطنية السورية في حوار خاص مع صحيفة «كوردستان» أعتقد أن المرحلة القادمة بالجزيرة السورية هي مرحلة هامة ومعقدة، والخوف ليس فقط من اق


 أخبار - کوردستان - - سوریا  - العالم - آراء - تقارير ولقاءات - البارتي - اقتصاد - ثقافة - منوعات - فیدیو - اتصل بنا