صالح عمر : قرار انسحاب الأمريكي أوضح لجميع الأطراف بأن أمريكا لها الكلمة الفاصلة في ما يسمى شرقي الفرات

تم إنشاءه بتاريخ الأحد, 27 كانون2/يناير 2019 09:15
الزيارات: 4967

 

 

 

 

PDK-S: قال عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا صالح جميل عمر :"إن تفاوت القرارات تعود لتعدد مصادر القرار في منظومة الحكم الأمريكي، ان قرار انسحاب الأمريكي اوضح للجميع الأطراف بأن أمريكا لها الكلمة الفاصلة في ما يسمى شرقي الفرات من كوردستان سوريا وهي تستطيع خلط الأوراق وإرباك الجميع" .

. فيمايلي نص الحوار :

 

السؤال الأول : تفاوت في قرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الانسحاب مما يسمى شرقي الفرات في كوردستان سوريا . ما هي الأسباب التي جعلت أمريكا تأخذ هذا القرار في هذا الوقت بالذات؟

 

إن تفاوت القرارات تعود لتعدد مصادر القرار في منظومة الحكم الأمريكي

وأوضح عمر قائلا :

ان قرار انسحاب الأمريكي اوضح للجميع الأطراف بأن أمريكا لها الكلمة الفاصلة في ما يسمى شرقي الفرات من كوردستان سوريا وهي تستطيع خلط الأوراق وإرباك الجميع .

ورأى عمر أن قرار الانسحاب جاء لعدة أسباب و منها :

 

-تدني العلاقات بين تركيا وأمريكا لدرجة تهديدات عسكرية واقتصادية ومحاولة شراء تركيا منظومة 400s بسبب دعم أمريكا لقوات سوريا الديمقراطية والواضح المستفيد من هذه العلاقة هي روسيا

 

-تمادي جماعة مسار سوتشي بعرقلة تشكيل اللجنة الدستورية لتأخير عملية السلام في سوريا وفق مسار جنيف

 

-رفض ماتسمى بالإدارة الذاتية رغبة أمريكا بتشكيل إدارة من مكونات المنطقة من عفرين إلى عين ديوار للحد من تخفيف الضغط التركي

 

السوال الثاني : تفيد المعلومات وحسب رؤية المحللين ان هناك سيناريوهات عديدة يمكن تطبيقها فيما يسمى شرقي الفرات من كوردستان سوريا والاقتراح الأمريكي يقضي بتشكيل إدارة جديدة كيف تتوقعون أن تكون هيكلية هذه الإدارة:

 

 

ان السيناريو المحتمل والأقرب للتطبيق هو سيناريو الأمريكي والمتوقع تشكيله من مكونات المنطقة بشمركه روج وقوات النخبة وجزء من قسد مع تفعيل وعودة الإدارات المدنية للنظام لحين إنجاز عملية السلام في سوريا وفق مسار جنيف.

 

السؤال الثالث :تسعى تركيا إلى إثبات وجود علاقة وطيدة بين حزب الاتحاد الديمقراطي وحزب العمال الكوردستاني كونها منظمة إرهابية وأمريكا تحاول إثبات العكس ولكن هناك تردد في مواقف النظام وخاصة بعد زيارة وفد مما تسمى إدارة PYD إلى النظام برئاسة قياديين من PKK ؟

 

انه من الصعب وإن لم يكن من المستحيل فك ارتباط PYD من حزب العمال الكوردستاني وعلاقاته الوطيده مع نظام بشار الأسد والمحاولات اليائسة من قبل ماتسمى بالإدارة الذاتية لجلب النظام إلى المناطق الكوردية ولكن أعتقد ستبوء بالفشل كون هذا السيناريو يتعارض ورغبة التحالف وتركيا وإن حصل ذلك ستعود بالأمور إلى المربع الأول أي ماقبل2011 بل وأسوء .

 

 

السوال الرابع :

تضاربت الأنباء حول دخول بيشمركة روج افا إلى كوردستان سوريا من عدمه وإمكانية دخولهم في المستقبل هل يمكنك توضيح ما جرى؟

 

بيشمركه روج هم أبناء كوردستان سوريا وقوة عسكرية منظمة ومدربة أكاديمياً حاربت داعش والحشد وابلت بلاءً حسناً وهي قوة مؤهلة ومقبولة من الجميع ومن حقهم دخول وطنهم لحماية أهلهم وذويهم و لم يتم دخولهم إلى كوردستان سوريا بسبب رفض وتعنت  PYD .

م. ENKS